الشهيد بروسك مامي كور (٢٤ كانون الأول)

  • ٢٤ كانون الأول ٢٠١٦ | الشهداء

إلى الإعلام والرأي العام:

 

الشعب الكردستاني ابدى اروع ملاحم البطولة والمقاومة ضمن الحروب الدائرة في روج أفا ضد أكثر الفاشيين والارهابيين على مر تاريخ البشرية، كما ابدت وحداتنا وحدات حماية الشعب ووحدات حماية المرأة اروع ملاحم الفداء وسطروا من خلالها تاريخ المقاومة والبطولة.

العشرات من مقاتلينا ومقاتلاتنا افدوا بأرواحهم من اجل دحر الارهاب  ونيل الحرية والكرامة للشعوب المضطهدة والمغتربة والمتشردة من ظلم وبطش الجماعات المرتزقة المتمثلة بتنظيم داعش والمجموعات التابعة لها.

 

الرفيق القيادي بروسك مامي كور كان له دور مهم  خلال الاشتباكات والحملات التي دارت في روج أفا ضد المجموعات الارهابية كما كان مكان قوة وعزيمة لجميع الرفاق في جبهات القتال، استشهاد الرفيق بروسك ايضا كانت مكان عزيمة لجميع رفاقه في الدرب ليتعاهدوا بالسير على خطاه ودحر الارهابيين وجعل كل قطرة من دماء الشهداء شوكة في اعين الفاشية.

 

المناضل بروسك مام كور انضم الى ثورة روج افا وقاد اشرس واعنف المعارك ضد المرتزقة في روج أفا  ليرسم بها تاريخ وحدة الصف الكردي ودحر الارهاب وطردهم خارج الاراضي المقدسة.

قبل فترة أصاب الرفيق بروسك مرض خطير، رغم كل المعالجات الطيبة التي قدمت له إلا إن حالته تدهورت يوم بعد يوم، وبتاريخ ٢٢  كانون الأول من العام الجاري ارتقى المناضل بروسك إلى مرتبة الشهادة في مدينة قامشلوا.

المناضل بروسك اصبح رمزاً من رموزنا الوطنية والانسانية، اثبت للعالمة أجمع بان الهجمات البربرية ليست فقط على شعب او مذهب او دين بل انها تهدف الى احتلال الانسانية واللعب بالمبادئ الاخلاقية وتشريد المجتمع.

 

في راهننا تضحية الانسان الوطني والمكافح وارتباطه بالثورة يقدم اغلى ما لديه من اجل الثورة بدون تردد. وبوقفتهم الثورية والوطنية بدون عودة خطوة للخلف اكدوا على النضال والمقاومة .

 

ان سبب انتصاراتنا في روج أفا بالرغم من هذه الظروف الصعبة لدحر الإرهابيين بدون شك عائدة لدماء الشهداء الطاهرة و صمود شعبها وابنائها المناضلين، اذا كان حديث العالم عن ثورة روج أفا فهي بفضل الدماء التي رويت على أراضيها.

 

نحن كالقيادة العامة لوحدات حماية الشعب نقول بان اتمام درب الشهداء يكمن بالسير على خطاهم لنكون لائقين بدمائهم التي رويت ارض روج افا، مرة اخرى باسم كافة مقاتلي وحدات حماية الشعب نعاهد شهدائنا بالسير على خطاهم حتى اخر رمق، كما نناشد الشباب والشابات بمتابعة خطى الشهداء لنيل الحرية والكرامة والعيش بسلام في الارض المروية بدماء الشهداء.

 

سجل الشهيد بروسك كالتالي:

 

 

الاسم الحركي: بروسك مامي كور

الاسم الحقيقي: محمد أمين نذير

اسم الأم: شكرية

اسم الأب: نذير

مكان الولادة: قامشلو

مكان وتاريخ الاستشهاد: قامشلو ٢٢ كانون الأول ٢٠١٦

 

القيادة العامة لوحدات حماية الشعب|٢٤ كانون الأول ٢٠١٦