الدولة التركية تحاول ضرب الاستقرار من خلال الحدود

  • 28 تشرين الأول 2018 | تصريحات صحفيه

الى الرأي العام

29-04-2020 الناطق الرسمي باسم وحدات حماية الشعب- YPG نوري محمود

بإجلال وإكرام، نستذكر سبعة من رفاقنا الذين استشهدوا خلال عام 2016

المركز الإعلامي لوحدات حماية الشعب YPG | 10 نيسان 2020

نستذكر بإجلال وإكرام ثمانية من شهدائنا استشهدوا خلال عامي 2015 – 2016

المركز الإعلامي لوحدات حماية الشعب YPG | 06 نيسان 2020

نستذكر رفيقين لنا ارتقوا لمرتبة الشهادة في مقاومة العصر.

نستذكر رفيقين لنا ارتقوا لمرتبة الشهادة في مقاومة العصر.

نستذكر رفيق دربنا ديار عفرين الذي استشهد في مدينة حلب

المركز الإعلامي لوحدات حماية الشعب | 16 من شباط 2020

الحملات الخاصة لقواتنا تنجح في توجيه ضربات نوعية للمرتزقة

المركز الإعلامي لوحدات حماية الشعب YPG | 11 أيلول 2019

نستذكر رفيق دربنا بدران سيفرك بكل احترام.

مركز إعلام وحدات حماية الشعب YPG 4 ايلول 2019

القبض على مسؤول الاقتصاد للخلايا النائمة لتنظيم داعش

مركز اعلام وحدات حماية الشعب YPG | ٢ سبتمبر ٢٠١٩

إفشال مخطط للهجوم بالمتفجرات

المركز الاعلامي لوحدات حماية الشعب YPG | 12 آب 2019

حملة تمشيط واسعة ضد خلايا داعش الإرهابية

مركز إعلام وحدات حماية الشعب YPG

الى الإعلام والرأي العام

 

في الآونة الأخيرة ازدادت خروقات الدولة التركية على الحدود المشتركة في شمال سوريا وروج آفا كردستان، في محاولة منها لزعزعة الأمن والاستقرار في المنطقة، والوقائع تسجل عشرات الخروقات التي قامت بها تركيا بقصف القرى الآمنة المؤهلة بالسكان.

 

في تاريخ 28 تشرين الأول 2018، قام الاحتلال التركي باستخدام الأسلحة الثقيلة من دبابات ومدافع لاستهداف قرى كوباني بالقصف العشوائي، حيث كانت كل من قرى، زورمغار وسفتك وجارقلي وآشمى في غرب كوباني وأصبح بيوتها وسكانها هدفا للقصف التركي الوحشي.

 

 إزاء هذا العدوان قامت قواتنا بالرد على مصادر النيران، فيما أصيب مقاتل من قوات الدفاع الذاتي بجراح بليغة أدت لاستشهاده.

 

إننا نؤكد للرأي العام بأن هذا القصف نفذته الدولة التركية دون أي سبب ولمجرد رغبتها بزعزعة المنطقة وضرب استقرارها واختلاق بؤر للمشاكل في المنطقة.

 

إننا في الوقت الذي ننشغل بمحاربة إرهاب داعش، وانشغال قواتنا بمعركة دحر الإرهاب في ريف ديرالزور، نتعرض لقصف غادر من قبل الدولة التركية التي تحاول في كل مناسبة تقديم العون والمساعدة لتنظيم داعش الإرهابي، وعلى ذلك فإننا نؤكد على حقنا المشروع بالدفاع عن النفس، والرد على كل الاعتداءات التي تتعرض لها قرانا الآمنة، والتي نصنفها في إطار الهجمات الإرهابية المستمرة ضد شعبنا وبمسميات مختلفة، إحداها تسمى تركيا.

 

المركز الاعلامي لوحدات حماية الشعب

28 تشرين الأول 2018